أنتِ وطفلك

أصبح ضرب وتعذيب الأطفال من قبل عائلاتهم، الأشبه بسيناريو من الخيال العلمي المعروض في صالات السينما، واقعَ بعض الأهل المصريين. تزايدت في الآونة الأخيرة
مع بداية العام الدراسي الجديد تعاني أغلب الأمهات من قله تركيز الأبناء في المذاكره والتحصيل مما يجعل العملية التعليمية ثقل بالغ علي كاهل أولياء