Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

التنمر و المجتمع

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

تعريف التنمر : التنمر هو أحد أشكال العنف الذي يمارسه شخص أو مجموعة من الأشخاص ضد شخص أخر أو إزعاجه بطريقة متعمدة ومتكررة. وقد يأخذ التنمر أشكالًا متعددة كنشر الإشاعات، أو التهديد، أو مهاجمة الطفل المُتنمَّر عليه بدنيًا أو لفظيًا، أو عزل طفلٍ ما بقصد الإيذاء أو حركات وأفعال أخرى تحدث بشكل غير ملحوظ

خطر التنمر :
 هي عدم الثقه بالنفس ويوجد أشخاص لا يسطعون التخلص من مشكله عدم الثقه وتمتد معاه الي مرحله متقدمه من العمر ومن الممكن ان تستمر معه الي نهايه عمره ومن الممكن ان تقوده الي الاكتئاب ( طفل في المرحله الابتدائيه كان يجلس علي قضبان السكه الحديد ويريد الانتحار بسبب تريقه اصدقائه عليه في المدرسة)ه
مم الممكن ان يقودهم الي سلوك عدواني وايضا وعمل سلوك اجرامي وذلك سوف يؤدي الي تعرض حياته ومستقبله للخطر (اب اشتكي انه يعرض ابنه للتتمر واصبح ابنه عنيفا جدا ويرد دئما الاساءه بأساءه اكبر منها
دور الاهل

هو تربيه السليمه للاطفال وعدم تركهم الي مربيات او حضانه وان نشئه الطفل تكون في جو ملئ بالحب
وان الاب و الام يصاحبوا اولادهم بيحكوا لهم تفاصيل يومهم واذا تعرضوا اولادهم للتنمر يحلوا الموقف سريعا قبل ان يؤثر علي نفسيه الطفل
وعدم تحريض اولادهم علي العنف او الضرب واذا تعرضوا لموقف داخل المدرسه الذهاب للمدرسه واذا تعرض لهم في النادي أو اي مكان عام شكوي الي الاب والام
يجب علي المدرسة  

تعليم الاسس والمبادئ وان التربيه اهم من التعليم وان الاطفال يتواجدون في مكان ملئ بالحب ومعرفه الأطفال انهم اخوات ( قام طفل باقتراح عمل فصل للشخاص المتنمرون كنوع من انواع العقاب
 
امثله اشخاص تخلصوا من التنمر
نهله النمر تعرضت للتنمر بسبب شكلها وظروف الحياه التي نشأت فيها
موقف التنمر اللي اثر في نهله عندما كانت في المرحله الإعدادية ودخول مدرسه جديده كانت توجد الشخصيه الفتوه اللي بيبقي ماشي وراها اتنين لاغين عقلهم وماشين ورا الريسه وكانت تعرض للتنمر منهم بسبب لونها وبعد انتهاء اليوم الدراسي بيستنوها علي باب المدرسه وتستمر نهله في الجري نحو بيتها هربا منها وكانوا يتكرونها في وسط الطريق لعدم البعد عن بيتهم ولكن في يوم استمر الجري لبعد نقطة الانتهاء التي تعودت نهله في الانفصال عنها ووقتها كانت تريد نهله ان الطريق يطول عن ذلك ولكن عند وصول البيت وبعد روئيتهم ليفطة البيت ادركت نهله ما ينتظرها غدا
وبالفعل ما توقعته نهله في اليوم التالي ذهبت الي المدرسه وقامت الفتوه بقول لها كلام وكمان طلعتي يتيمه بصوو عالي مفهمتش نهله الموقف كانت تدرك انها تعرضها للتنمر بسبب لونها ولكن كعاده نهله القويه حولت الموقف تلي موقف قوه واصبحت نهله تقف امام الفتوة والدفاع عن زمائلها الضعاف والان نهله ثمتل مصر في جمعيه امان في دبي
دائما كنت اتعرض للتنمر بسبب شكل جسمي كنت ومازلت اطخن واحده وسط اصحابي كنت دائما ثقه قليله في نفسي حتي لو كنت نجحت في شئ كنت اري نفسي قليله حتي في صوري كنت جسمي كله من صورة رغم قول بعض اصدقائي اني جميله الشكل وان دمي خفيف بس لم يغير نظرتي في نفسي وحاولت محاولات كثيرة في انقاص وزني ولكن فشلت وبعد تخرجي من الجامعه كنت مقتنعه اني مش هتقبل في اي شغل بسبب شكل جسمي وجاءت امامي وظائف كثيرة مناسبه لي ولم اقم بالتقديم فيها بسبب شكل جسمي او شكلي
“مش بنسي اي كلمه تريقه حد اتريقها عليا في الشارع او انتي ازاي شكلك كده
عارفين ان لما حد كان بيقول انه بيحبني مكنتش بصدقه اصل هيحب فيا وانا شكلي عامل كده. عارفين اي بقي اللي غيرني وخلاني واثقه من نفسي دلوقتي لما اكتشفت ان محدش هينفعني ولا حتي اهلي اصل في مره اتقدملي عريس وبعدها قالوا لبابا هي عسوله بس انتو ازاي سيبنها كده وتقرب ناس ليا اللي هما اهلي تخيلوا زعلوا مني ومردوش علي الكلام!!!
بعدها بدات احس ممكن مكنش خسيت اوي بس انا بس اللي هنفنع نفسي بقت واثقه في نفسي بقت ناس تشوفني حلوة عشان انا بقت اشوف نفسي حلوة بقت البس الوان بقت احب نفسي عشان انا وهي ملناش غير بعض ونفسي متستحقش اني اكرها”

نشرة أخبار هيرجيرس

كوني علي دارية تامة بكل جديد

اقرأ ايضًا